الرئيسية / حكاية مناضل لا يُكسر ولا يُعصر / ابتسامتةٌ سمرا فلسطينيةٌ

ابتسامتةٌ سمرا فلسطينيةٌ

 كل الشكر والامتنان للشاعر الاخ ثائر جبر…….
كفان في السماء
قيدان في الأسماء
وجهٌ يبان للحظةٍ في غرفة الأخبار…
ابتسامتةُ “سمرا” فلسطينيةٌ
تميمةٌ للمشهد
الاسم : مروان الزمن المنسيّْ
العمر: أسطول الثوار الأوحد
عشقٌ يعتق في معبد
جرسٌ من الرعد الرماديّ
ليعود غيمُ الهاربينْ
ويصير سقف السجن أمطاراٌ
والحقل في الجدران
منذ المغيب وأنت للنهار
وتحرق التاريخ كي تروي لنا الأشياء
منذ النهاروأنت للأزهار
والعاشقة السمراء تصرخ يا فتى طال الغياب..هناك ..
في الكينونة الخضراء
أريد أن ألقاك في عرش الضباب
في قبة الغضب
فلتكسر الأسماء
فلتبتسم عيناك
مروان أيناك؟
يا صاحبي رحماك
***
كفان في السماء
وأصابعٌ تكسو الزجاج ..
كي تصهر المحال
لن يبكِيَ المسدس
في حضرة الأبطال
لن يأتِيَ الطوفان ..
في طيف الجبال
لن يغرق الزيتون في نوم القبيلة
الجمع يهربون
في اللحظة العميلة
لا عاصم اليوم
إلا السفينة
الجمع يهربون
جابي الضرائب والقضاة
والراقصة النحيلة
خيلُ المياهِ على بوابة المدينة
تلقف الحجارة
والمنارة السجينة
وعرائس الرّبطات
ها هم يرتّلون سورة النجاة
في مسارح السفينة
وانت تتلو سورة الحياة
في الصرخة الدّفينة
وقلبك الجريح انت والمسيح
تداعب الأجراس والقبة الحزينة
على بقايا الزمن
فليسقط الطوفان والبحارة
فليسقط الفُلكِ المعبأ بالعفن
بعد العبارة :-
لا للعروش العائمه
والمجد للوطن
***

عن moreed

شاهد أيضاً

البرغوثي يقود الشارع من سجنه على غرار مانديلا

رام الله – محمد يونس مقال يشرح أسباب الإضراب المفتوح عن الطعام الذي يخوضه الأسرى ...