الرئيسية / الاخبار / إستطلاع: البرغوثي المرشح الأبرز لرئاسة فلسطين

إستطلاع: البرغوثي المرشح الأبرز لرئاسة فلسطين

تلفزيون الفجر الجديد – أظهر استطلاع للرأي أعدته مؤسسة ألفا العالمية، أن 60% من الفلسطينيين راضون عن اداء الرئيس محمود عباس منذ انتخابه رئيسا، وأن مروان البرغوثي المرشح الابرز للفوز في الانتخابات الرئاسية، وحول انطباع الفلسطينيين عن الدعم العربي للشعب الفلسطيني فكانت قطر الاكثر دعما للشعب الفلسطيني ماليا ومصر سياسيا، وتركيا الاكثر دعما للشعب الفلسطيني ماليا وسياسيا من الدول غير العربية.

وبينت نتائج الدراسة التي أعدتها مؤسسة “الفا” العالمية للأبحاث والمعلوماتية واستطلاع الرأي الذي وصل معا نسخة عنه والتي أعلن نتائجها الدكتور فيصل عورتاني بصفته الرئيس التنفيذي في مقر المؤسسة في رام الله، أن 60% من الفلسطينيين (66% الضفة الغربية، 50% قطاع غزة) يقيمون أداء الرئيس الفلسطيني منذ انتخابه رئيسا بالجيد، 15% وصفوا أداء الرئيس بالمتوسط (13% الضفة الغربية، 19% قطاع غزة)، 16% قالوا ان الاداء سيء (12% الضفة الغربية، 22% قطاع غزة)، و9% (9% الضفة الغربية، 8% قطاع غزة) قالوا لا اعرف.

كما بينت النتائج أن 44% من الفلسطينيين يؤمنون أن حل الدولتين لا يزال الحل الممكن والامثل للصراع الفلسطيني – الاسرائيلي، مقابل 47% قالوا لا، و9% قالوا لا رأي. وعلى صعيد الموقع الجغرافي أظهرت النتائج تقاربا في وجهات النظر بين سكان قطاع غزة وسكان الضفة الغربية حيث افاد 44% من في كل منطقة باعتقادهم أن حل الدوليتن لا يزال الحل الممكن والامثل للصراع الفلسطيني – الاسرائيلي.

اما عن الطريقة الأفضل والأكثر تأثيرا لإنهاء الاحتلال الإسرائيلي- حسب رأي الفلسطينيين- وضمن الظروف السياسية والاقتصادية الحالية للشعب الفلسطيني، فقد ذكر 37% من الفلسطينيين (44% الضفة الغربية، 26% قطاع غزة) ‏ان المفاوضات السلمية بينما يرى 28% من الفلسطينيين ‏(22% الضفة الغربية، 37% قطاع غزة) ‏ المقاومة الشعبية السلمية، و7% ‏‏(6% الضفة الغربية، 9% قطاع غزة) قالوا ‏العمل المسلح، وأشار 12% من الفلسطينيين ‏(12% الضفة الغربية، 12% قطاع غزة) ‏إلى أن اندلاع انتفاضة ثالثة هو الحل الأفضل والأكثر تأثيرا لإنهاء الاحتلال الإسرائيلي، ويجدر الإشارة إلى أن 16% ‏(17% الضفة الغربية، 15% قطاع غزة) ‏قالوا لا أعرف.

وعند افتراضنا أن السلطة الفلسطينية دعت إلى إجراء انتخابات تشريعية ورئاسية، وعارضت ‏حماس إجراء هذه الانتخابات في قطاع غزة، فقد اظهرت النتائح أن 21% من الفلسطينيين ‏أيدوا إجراءها في الضفة الغربية فقط، بينما 65% منهم‏‏ قالوا لا يتم عقد انتخابات رئاسية وتشريعية، 15%‏ قالوا لا رأي / لا أعرف.

وعلى صعيد الموقع الجغرافي اظهرت النتائج فروقا واضحة بين سكان الضفة الغربية وسكان قطاع غزة، حيث أظهر النتائج أن غالبية سكان غزة (76%) معارضة للانتخابات في الضفة دون غزة مقابل 57% من سكان الضفة. وتجدر الاشارة الى 26% من اهل الضفة الغربية مع اجراء انتخابات رئاسية وتشريعية في الضفة الغربية دون قطاع غزة مقابل 12% من اهل قطاع غزة.

أما عند افتراض اجراء انتخابات رئاسية في الضفة الغربية وقطاع غزة ولم يترشح محمود عباس، وترشح منيب المصري، اسماعيل هنية، مصطفى البرغوثي، سلام فياض، محمد اشتيه، خالد مشعل، مروان البرغوثي، فقد بينت النتائج انه سيتم التصويت لمروان البرغوثي بالدرجة الاولى بفارق واسع عن باقي المرشحين.

وحول انطباع الفلسطينيين عن الدعم العربي للشعب الفلسطيني من النواحي المادية في ظل الظروف الحالية، فقد أفاد 43% من الفلسطينيين (32% الضفة الغربية، 61% قطاع ‏غزة) أن قطر هي الدولة العربية الأكثر دعماً، 18% ‏من الفلسطينيين (22% الضفة الغربية، 10% قطاع ‏غزة) قالوا السعودية، 4% من الفلسطينيين ‏(5% الضفة الغربية، 4% قطاع ‏غزة) ‏قالوا الامارات، 3% ‏(2% الضفة الغربية، 3% قطاع ‏غزة) ‏قالوا مصر، 2% ‏(2% الضفة الغربية، 1% قطاع ‏غزة) قالوا دول الخليج والأردن بنفس النسب لكل منهما،1%، في حين ذكر 1% من الفلسطينيين في قطاع غزة سوريا والجزائر بنفس النسب لكل منهما، و1% من الفلسطينيين في الضفة الغربية قالوا الكويت، كما وتجدر الإشارة إلى ان 9% من الفلسطينيين ‏(6% الضفة الغربية، 14% قطاع ‏غزة) ‏قالوا لا توجد أي دولة عربية مساندة للشعب الفلسطيني من النواحي المادية، 18% ‏(26% الضفة الغربية، 4% قطاع ‏غزة) ‏قالوا لا اعرف.

وعن الدولة العربية الأكثر مساندة للشعب الفلسطيني من النواحي السياسية في ظل الظروف التي ‏يعيشها الشعب الفلسطيني، فقد كانت مصر في المرتبة الاولى كأكثر الدول العربية مساندة للشعب الفلسطيني من النواحي السياسية بنسبة 23% من الفلسطينيين (19% الضفة الغربية، 30% قطاع ‏غزة)، و 8% ‏‏من الفلسطينيين (5% الضفة الغربية، 13% قطاع ‏غزة) قالوا قطر 7% من الفلسطينيين ‏(10% الضفة الغربية، 2% قطاع ‏غزة) ‏قالوا الاردن، 3% ‏(2% الضفة الغربية، 5% قطاع ‏غزة) ‏قالوا السعودية، 2% ‏(3% الضفة ‏الغربية، 1% قطاع ‏غزة) قالوا سوريا، 2% ‏من الفلسطينيين في الضفة الغربية ‏‏قالوا الجزائر، في حين ذكر 1% من الفلسطينيين ‏(1% الضفة ‏الغربية، 1% قطاع ‏غزة) ‏المغرب ولبنان بنفس النسب لكل منهما، و1% من ‏الفلسطينيين في قطاع غزة قالوا الامارات وتونس والكويت بنفس النسبة لكل منهم، كما وتجدر الإشارة إلى ان 22% من الفلسطينيين ‏(14% الضفة الغربية، ‏‏34% قطاع ‏غزة) ‏قالوا لا توجد أي دولة عربية مساندة للشعب الفلسطيني من النواحي السياسية، 31% ‏(43% الضفة ‏الغربية، 11% قطاع ‏غزة) ‏قالوا لا اعرف.‏

اما عن الدولة غير العربية الأكثر مساندة للشعب الفلسطيني من النواحي المادية، في ظل الظروف الحالية التي يعيشها الشعب الفلسطيني، فقد افاد 23% من الفلسطينيين ‏(15% الضفة ‏الغربية، 38% قطاع ‏غزة) ‏تركيا، 12% ‏(13% الضفة ‏الغربية، 8% قطاع ‏غزة) ‏قالوا الاتحاد الاوروبي، 6% ‏(7% الضفة ‏الغربية، 3% قطاع ‏غزة) ‏قالوا امريكا، 4% ‏(4% الضفة ‏الغربية، 4% قطاع ‏غزة) ‏قالوا فرنسا، 2% ‏(2% الضفة ‏الغربية، 3% قطاع ‏غزة) ‏قالوا ايران، 2% ‏(2% الضفة ‏الغربية، 1% قطاع ‏غزة) ‏قالوا روسيا، 1% ‏(2% الضفة ‏الغربية، 1% قطاع ‏غزة) ‏قالوا المانيا، 1% ‏(1% الضفة ‏الغربية، 1% قطاع ‏غزة) ‏قالوا ايطاليا وبريطانيا بنفس النسب لكل منهما، كما أن 1% من الفلسطينيين في قطاع غزة ذكروا السويد والصين وبلجيكا وكندا وماليزيا بنفس النسبة لكل منهم، بينما 1% من الفلسطينيين في الضفة الغربية ذكروا هولندا، كما وتجدر الإشارة إلى ان 13% من الفلسطينيين ‏(6% الضفة الغربية، ‏‏26% قطاع ‏غزة) ‏قالوا لا توجد أي دولة غير عربية ‏مساندة للشعب الفلسطيني من النواحي المادية، 33% ‏(45% الضفة ‏الغربية، 13% قطاع ‏غزة) ‏قالوا لا اعرف.‏

أما عن الدولة غير العربية الأكثر مساندة للشعب الفلسطيني من النواحي السياسية، في ظل الظروف الحالية ‏التي يعيشها الشعب الفلسطيني، فقد كانت النتائج كالتالي: ‏21% من الفلسطينيين ‏(13% الضفة ‏الغربية، 34% قطاع ‏غزة) ‏قالوا تركيا، 5% ‏(6% الضفة ‏الغربية، 4% قطاع ‏‏غزة) ‏قالوا فرنسا، 5% ‏(5% الضفة ‏الغربية، 5% قطاع ‏غزة) ‏قالوا الاتحاد الاوروبي، 4% ‏(4% الضفة ‏الغربية، 4% ‏قطاع ‏غزة) ‏قالوا روسيا، 2% ‏(3% الضفة ‏الغربية، 1% قطاع ‏غزة) ‏قالوا امريكا، 2% ‏(2% الضفة ‏الغربية، 2% قطاع ‏‏غزة) ‏قالوا ايران، 1% ‏(2% الضفة ‏الغربية، 1% قطاع ‏غزة) ‏قالوا ايطاليا، كما ان 1% من الفلسطينيين في قطاع غزة ذكروا المانيا والصين والنرويج ‏واستراليا بنفس النسبة لكل منهم، بينما 1% من الفلسطينيين في الضفة الغربية ذكروا فنزويلا وبريطانيا وايطاليا بنفس النسبة لكل منهم، كما وتجدر الإشارة إلى ‏أن 19% من الفلسطينيين ‏(12% الضفة الغربية، ‏‏32% قطاع ‏غزة) ‏قالوا لا توجد أي دولة غير عربية ‏مساندة للشعب ‏الفلسطيني من النواحي السياسية، 37% ‏(49% الضفة ‏الغربية، 17% قطاع ‏غزة) ‏قالوا لا اعرف.‏

وتجدر الاشارة الى انه لم يتم ذكر خيارات للمبحوثين للدول الاكثر دعماً ماليا او سياسيا للشعب الفلسطيني، اي أن المبحوث كان يجيب وفق ما يري ويعتقد.

وقد تم اجراء هذه الدراسة من قبل مؤسسة الفا العالمية للابحاث والمعلوماتية واستطلاعات الرأي بدعم وتمويل ذاتي على عينة ممثلة للمجتمع الفلسطيني حجمها 538 ممن اعمارهم فوق 18 عاما ويقيمون بالاراضي الفلسطينية منهم 35% في قطاع غزة و65 % في الضفة الغربية، وتم جمع البيانات باستخدام الهاتف خلال الفترة الواقعة بين 18/1/2014 حتى 20/1/2014. وقد بلغ مجال الخطأ في المعاينة ± 5%.

عن moreed

شاهد أيضاً

نور الدين الطبوبي يلتقي زوجة المناضل الفلسطيني مروان البرغوثي

التقى الأمين العام للاتحاد العام التونسي لللشغل، نور الدين الطبوبي بالمناضلة الفلسطينية فدوى البرغوثي زوجة ...