الرئيسية / الاخبار / أبو الغيظ يستقبل المحامية فدوى البرغوثي في مقر جامعة الدول العربية

أبو الغيظ يستقبل المحامية فدوى البرغوثي في مقر جامعة الدول العربية

‏‎

‏‎استقبل اليوم الاثنين الموافق 17/07/2023 معالي الأمين العام لجامعة الدول العربية الدكتور أحمد أبو الغيط الأستاذة المحامية فدوى البرغوثي زوجة القائد الوطني الفلسطيني المناضل مروان البرغوثي في مقرّ جامعة الدول العربية في القاهرة بحضور الدكتور سعيد أبو علي الأمين العام المساعد لجامعة الدول العربية والسفير حسام زكي الأمين العام لجامعة الدول العربية.

‏‎وأعرب معالي الأمين العام أبو الغيط عن تقديره الكبير
‏‎للقائد الوطني مروان البرغوثي، وحمّل الأستاذة فدوى البرغوثي تحيةً ودعمًا لمروان الصامد في الأَسْـ.ـر منذ 22 عامًا، مؤكدًا أن نضاله الطويل وما تعرّض له من ظُلم على يد الاحـ.ـتلال هو وسام شرف على صدر الفلسطينيين جميعًا، ورصيدٌ مُضاف للقضية الفلسطينية على مستوى العالم، مؤكدًا على أن مروان بات رمزًا للوحدة الوطنية الفلسطينية ورمزًا للحرية في العالم.

‏‎كما وعبّر معالي الأمين العام أبو الغيط عن تقديره للجهود التي تبذلها الأستاذة فدوى البرغوثي على رأس الحملتان الشعبية والدولية لحرية القائد مروان البرغوثي وكافة الأسرى، مؤكدًا على أن النضال الفلسطيني والصمود الذي يُعبر عنه البرغوثي هو ما يُبقي على القضية حية في أذهان العالم، وما يضرب المثل للأجيال الجديدة في فلسطين.

‏‎بدورها شكرت الأستاذة فدوى البرغوثي الأمين العام لجامعة الدول العربية الدكتور أبو الغيط، ونقلت له رسالة من القائد الوطني الفلسطيني المناضل مروان البرغوثي يثني فيها على جهود الجامعة العربية ودورها الداعم والمُساند للنضال الفلسطيني، وقدّم فيها شرحًا لما يتعرّض له الشعب الفلسطيني من عدوان متواصل يستهدف الأرض والإنسان والمقدّسات، وما يتعرّض له الأسـ.ـرى والأسيـ.ـرات من قمع وتنكيل في السـ.ـجون الإسرائيـ.ـلية، مؤكدًا على أهمية دور الجامعة العربية والدور المصري في استعادة التضامن العربي لمواجهة حكومة اليمين القومي الديني المتطرّف في إسـ.ـرائيل التي تعمل على تصفية القضية الفلسطينية عبر إغراق الضفة والقدس بمئات الآلاف من المستوطنين للقضاء على أية فرصة لإقامة دولة فلسطينية مستقلة مستفيدةً من الانشغالات الدولية والإقليمية. في المقابل، ما يزال الشعب الفلسطيني يُسطّر ملحمة في الصمود والبقاء والمقاومة، وبعد مرور أكثر من مائة عام على المشروع الاستعـ.ـماري، وبالرغم من النكبة والمجازر والتطهير العرقي؛ فإنه يعيش في فلسطين 7 مليون من الفلسطينيين، وهؤلاء ليسوا كمًّا ديمغرافيًا أو رقمًا إحصائيًا؛ بلا فاعل حضاري وسياسي واقتصادي وثقافي مقاوِم، و7 مليون فلسطيني في المنافي واللجوء والشتات تعيش فلسطين في قلوبهم وعقولهم ووجدانهم.

‏‎وأكّدت المحامية فدوى البرغوثي أن الحملة الدولية لإطلاق سراح القائد مروان البرغوثي والأصدقاء والأحرار حول العالم ستقوم بإطلاق حملة دولية واسعة في أوروبا وجنوب افريقيا وأمريكا اللاتينية وإيرلندا تحت شعار “الحرية لمروان البرغوثي مانديلا فلسطين”، وهو ما أشاد به معالي الأمين العام أحمد أبو الغيظ مؤكدًا على دعم الجامعة العربية الكامل لهذه الحملة ولكل الجهود الرامية لإطلاق سراح القائد مروان البرغوثي.

عن moreed